أقـــلام حـــرّة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

أقـــلام حـــرّة

منتـــدى أقـــلام حـــرّة تهتـــم بالشــــأن الأيــــزيـدي والعراقي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 طلي باني ورفسن جاني ودماء الشهداء العراقيين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin

عدد الرسائل : 247
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

طلي باني ورفسن جاني ودماء الشهداء العراقيين Empty
مُساهمةموضوع: طلي باني ورفسن جاني ودماء الشهداء العراقيين   طلي باني ورفسن جاني ودماء الشهداء العراقيين I_icon_minitimeالجمعة 06 مارس 2009, 00:55

طلي باني ورفسن جاني ودماء الشهداء العراقيين



د.فواز الفواز

من منا لا يتذكر جرائم هاشمي رفسنجاني بقتله للاسرى العراقيين الذي لا حول لهم ولا قوة في معسكر كوركان للاسرى في الآول من كانون الآول من العام 82 وهو من أشرف على تمزيق أجساد المئات من اسرانا المساكين يدفعه الحقد الدفين على كل ما هو عربي عراقي واليوم يُحل ضيفاَ في مضارب حكومة الطلي باني والذي قال بالحرف الواحد يوم أمس ( زيارة اخويه هاشمي رفسنجاني نعمة فضيلة وهازا رفسنجاني صديق كبير ) ويقصد بكلمة النعمة هي إستمرار الجاه والفائدة المادية التي ستتحقق من زيارة هذا المجرم الشاذ وإستمرار لمخطط تقطيع العراق والذي جاء بتوجيه من عرابهم الكبير مرشد الثورة اللإسلامية لدعم الحكيم بعد أن ذاق مر الهزيمة في الإنتخابات الآخيرة على يد أبناء الوسط والجنوب الاصلاء ، لا يحتاج طلي باني أن ننتقده فهو أصغر ذليل أمام العميد قاسم سليماني يهرول لاهثاَ بإنتظار وسيط سليماني على الحدود العراقية الإيرانية لإستلام التعليمات فكيف به إن جاء من هو أعلى من سليماني ، ولا أفهم أين قيمة دماء الابرياء الشباب الذين سقطوا في معسكرات الاسر الإيرانية وهل هولاء أصبحوا الآن قرابين لعقد المحبة والوئام العراقي العميل مع أسيادهم الإيرانيين أم إن الغيرة العراقية دخلت في كهف اللا كرامة ! ولكن من أين لهم غيرة وشهامة وهم عبيد أذلاء لكل من هب ودب وهنا لا بد أن نتذكر الطلي باني في آخر زيارته لكوريا قبل أيام خلت وكيف كان بأستقباله أصغر وزير في الحكومة الكورية وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على عدم أحترام كوريا للعملاء والطلي باني يعلم جيداَ ما معنى أن يستقبله في المطار وزير كوري وهو ذاهب بزيارة رسمية يمثل العراق وبمنصب رئيس دولة العراق .

هل في زيارة هذا الموبون رفسنجاني بهذا التوقيت الذي يتزامن بإستكمال إحتلال جزيرة أم الرصاص دليل الغطرسة والعنجهية ولسان حاله يقول أنا في أخر المطاف من أذلكم ياعرب وياعراقيين وغداَ سناخذ ميناء خور العميه العراقي وحينها سنرى أين فاروقكم وأين دينكم من دين آبائنا وأجدادنا دين الحق دين النبي الآوحد زرادشت الجبار ، وهذا الآهوج الشاذ لا يُعلم إن كل شيعة العراق الاصلاء هم أحفاد الفاروق العادل (رض) وكل سنة أهل العراق هم أحفاد أبا تراب الزاهد ( ع ) .

لقد بدأنا بالفعل نقترب من ساعة الصفر أو إننا الآن في مرحلة العد التنازلي لبداية تقسيم العراق بقيادة أميركية إيرانية مشتركة بالسر مختلفة بالعلن وما إحتلال أفغانستان والعراق إلا كان في خدمة نظام الملالي ليتم السيطرة على دول الخليج العربي من خلال البعبع الإيراني وما توسل ملوك وأمراء الخليج برجل الكابوي إلا لغرض الحفاظ على كراسي الحكم والحقيقة هي ان أميركا حليف قوي وستراتيجي لإيران الشر وتصريحات أميركا وإيران ضد بعضهما البعض ما هي إلا ذر الرماد في العيون وزوبعة في فنجان يشاركهم بهذا الحلف الستراتيجي بطريقة الحليف عن بعد إسرائيل وهي تعلم إن الدولة الوحيدة الإسلامية التي تخدم إسرائيل هم أحفاد القائد كورش الذي أنقذ أجدادهم من بابل بعد أن أذلهم القائد العراقي نبوخذ نصر الثاني .

لا يُخفى على المتابع للشأن العراقي إن زيارة رفسنجاني لها غايات عديدة أهمها دعم الحكيم وتعزيز نفوذ إيران في العراق بعد أن أحس الإيرانيون إن نفوذهم بدأ ينحسر وكره العراقيين لكل إيراني بدأ يزداد وبالذات أهل الجنوب الاصلاء وهنا لا بد أن نتسائل:

أين الكرامة العراقية من زيارة قاتل أبناء العراق !

وهل الغيرة العراقية بإجازة عندما يزور رفسنجاني العراق !

إلا يستحق رفسنجاني أن ينعت بدراكولا الاسرى العراقيين !

وهل علينا أن نكافأ من قتل أولادنا بهذه الطريقة المخزية !

وأين أصوات الثكالى والارامل والايتام من هذا المجرم الشاذ ( أهل الكاظمية يعلمون ما نقصد بالشاذ ) !

وهل يجوز شرعاَ أن يكون قاتل أولادنا ضيف في مضارب حكومة العراق !

أسئلة بسيطة بحاجة لإجابات مترجمة على الارض ؟


عمان [center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://al-ezidy.ahlamontada.com
 
طلي باني ورفسن جاني ودماء الشهداء العراقيين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أقـــلام حـــرّة :: القسم العام :: مقالات-
انتقل الى: